عبادان

كتبت هذا الشعر متأثر بماحدث لعبادان ومصفاتها اوائل الحرب الايرانية – العراقية ونشرته في دورية نسيم كارون – العدد الثاني الصادرة عام 2001 وباسم مستعار هو “وجدان الحويزي” لاسباب خاصة بذلك الوقت

Abadan

عبادان

اراک فی سمائی الملبد بالغیوم
فی عباءةٍ لها عیون
تضحکین
کالبرق الآتی من النجوم
و تبکین
کالنهر الهادر من الشجون
و أنا اشتاقُ الی تلک العیون
عبادان
یا سماءٍ و غیومٍ و نجوم
کیف اراک ؟
تشتعلین فی الدموع
تحترقین کالفنیق
فی العباءة و العیون
و تقتلیننی کألمجنون
عبادان
یا لیلتی و لیلای
کیف اراک بلیلی
و سمائی الملبد بالدموع
لم یمطر منذ سنین

جديد الموقع

جرائم لايمكن السكوت عنها


حول استقالة مستشار روحاني,مناظرة تلفزيونية


انا والفلاحية وحرب العصابات الثقافية


مقابلتي مع قناة اليوم حول اعدام مواطنيين بلوش في إيران


السياسة والعرق في إيران- ندوة


فيسبوك

تويتر

ألبوم الصور